Connect with us

ساخن

كيف نحتفل بالاستقلال وفولكر بين ظهرانينا – السودان الحرة-شبكة إخبارية سودانية

نشرت

في

[ad_1]

 

حسن عبد الحميد

تحتفل البلاد هذه الأيام بالذكرى السابعة والستين لاستقلال السودان المجيد، ولو قُدّر لأحد رواد الاستقلال أن يُبعث ويعيش بين ظهرانينا هذه الأيام، لاستنكر احتفالنا بذكرى استقلال لم يعد لنا منه إلا اسمه؛ ولتحسر على الجهود الذي بذلها جيله لإخراج المستعمر الغربي من السودان ذليلا طريدا؛ إذ سيراه قد عاد إلينا اليوم في صورة البعثة الأممية برئاسة فولكر، وهي تمثل أبشع وجود الاستعمار الغربي.
والحقيقة أن قدوم فولكر المشئوم إلى السودان كان إحدى المآزق والأفخاخ التي ارتكبها حمدوك رئيس الوزراء السابق؛ إذ هو ومن وراء المجلس السيادي قام باستقدام البعثة الأممية إلى السودان، وفتح الباب أمام فولكر المشئوم ليمارس أعماله الاستعمارية في بلاد ظن أهلها أنهم مستقلون لأكثر من ستة عقود.
ولم يكتف فولكر بممارسة أعماله الاستعمارية وحده، بل تم تكوين الآلية الثلاثية من الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي والإيقاد، لتشرف على العملية السياسية في السودان، وتستقل بالقرار دون أهل السودان، وتقابل من تشاء وتسافر إلى أي جهة تريدها داخل السودان، بل وتقابل المتمردين على الدولة الذين يرفعون السلاح في وجه القوات المسلحة السودانية، وكل ذلك باسم الآلية الثلاثية وهي الوجه الآخر للاستعمار الخارجي للسودان.
ولم تقف المصائب التي خرقت استقلالنا عند هذا الحد، بل نشأت اللجنة الرباعية، وهي تضم سفراء الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، وهي دول عريقة في استعمار الشعوب واستنزاف خيراتها، وأضيفت إليها سفراء المملكة العربية والإمارات العربية، وهاتان كنا نظنهما من الدول الشقيقة، لكنهما بوضع أيديهما في أيدي الدول الاستعمارية، خذلتا جموع الشعب السوداني، والتحقتا بركب الدول التي تنال من استقلال السودان وتتدخل في شئونه الداخلية دون وجه حق. مع العلم بأن الرباعية التي كونها سفير الولايات المتحدة بالخرطوم ليست جهازا تابعا لأي مؤسسة دولية أو إقليمية، ولم يصدر بتكوينها أي قرار من الأمم المتحدة أو غيرها من المنظمات الدولية أو حتى الإقليمية، وهي من هذه الجهة تختلف عن الآلية الثلاثية برئاسة فولكر التي تختبئ خلف منظمات دولية وإقليمية.
ولأن المصائب لا تأتي فرادى، فقد ابتلينا هذه الأيام بأناس من بني جلدتنا ويتحدثون بلغتنا وتشبه سحنتهم سحنتنا، هذه الشرذمة من مستجدي السياسة و(برالمة) العمل العام، هؤلاء وبسند دولي وإقليمي ظاهر او مستتر؛ أصبحوا يوزعون صكوك الوطنية وشهادات الاشتراك في النظام السياسي القادم، وأصبحوا يحددون من هو السوداني كامل الحقوق الذي يمكن أن يساهم في العملية السياسية القادمة، ويشترك في تقرير مصير بلاده، ومن الذي سيكتب عليه العزل السياسي والطرد من شهادات الوطنية والمشاركة السياسية، هؤلاء (الطحالب) كما وصفهم صديقنا الكاتب عمر كابو؛ أصبحوا يملأون القنوات الفضائية ضجيجا وصياحا ويهرفون بما لا يعرفون، ويرغون ويزبدون، ويبرقون ويرعدون، ويهددون ويتوعدون، كأن أمر البلاد أصبح بأيديهم، وهم فقط من يحق لهم تقرير مصير البلاد، وتحديد معايير الوطنية، ومقاييس المشاركة في النظام السياسي القادم، وفي تشكيل الحكومة القادمة…فأي مصيبة أكبر من هذه؟
خلاصة الأمر أن وجود فولكر وأليته الثلاثية، ووجود اللجنة الرباعية برئاسة الولايات المتحدة، كل هذه تقدح في المعاني السامية للاستقلال وتجعل البلاد مباشرة تحت الوصاية الدولية، ولا معنى للاحتفال بالاستقلال في وجود هذه المصائب الدولية، وعلى الخارجية ان تستنفر جهدها بواسطة مستشاريها القانونيين وخبراتها الدبلوماسية ـ وما أكثرها ـ لتضع حدا لهذا العبث الذي اقترفه حمدوك، وتشرع فورا في خطوات تؤدي إلى طرد فولكر وآليته الثلاثية، وكبح جماح الرباعية، وإلزام السفير الأمريكي وجماعته من سفراء الرباعية حدودهم الدبلوماسية، وإلا فالطرد مصير كل من يتجاوز قوانين البلاد والأعراف الدبلوماسية الدولية.
أما (طحالب) الداخل الذين اشرنا إليهم آنفا، فهؤلاء أمرهم يسير ومقدور عليه، وإنما يستمدون قوتهم من القوى الدولية والإقليمية؛ فإذا تم طرد فولكر وآليته الثلاثية، وتم إلزام سفراء الرباعية حدودهم، فهؤلاء (الطحالب) سيعودون كالطحالب التي انحسر عنها الماء، فجفّت ثم لا تلبث أن تنحسر وتتلاشى وتلاحقها اللعنات.

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس



[ad_2]

أكمل القراءة
انقر للتعليق

اترك لنا تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ساخن

منظمة أممية تحذر من وجود “7” ملايين طفل سوداني لا يتلقون التعليم

نشرت

في

المصدر: أخبار نافذة (نافذة نيوز)

الخرطوم: السودان الحرة

حذرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف” من انقطاع أو عدم تلقي سبعة ملايين طفل سوداني تعليما بشكل منتظم حاليا.
وشددت المنظمة في بيان اليوم الأربعاء، على ضرورة إيجاد حلول عاجلة لأزمة التعليم والصحة والتغذية والتأكد على أن الأطفال البالغ عددهم إثنا عشر مليونا ليست لديهم أضطرابات أو مشاكل في التعلم .
كما طالبت اليونيسف، الدول المانحة بتقديم الدعم الأزم لحماية الأطفال ودعمهم في مجالات التعليم، محذرة في الوقت ذاته من تعرض الرّضع لسوء التغذية بسبب الإضطرابات التي تشهدها مناطق عدة من السودان والأحوال الاقتصادية المتراجعة، علاوة على تفاقم الأزمة السياسية.

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس

[ad_2]

أكمل القراءة

ساخن

البرهان يتسلم دعوة رسمية للمشاركة في مؤتمر للأمم المتحدة بالدوحة

نشرت

في

المصدر: أخبار نافذة (نافذة نيوز)

الخرطوم: السودان الحرة

تسلّم رئيس مجلس السيادة، الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، اليوم الثلاثاء، دعوة رسمية للمشاركة في اجتماعات الجزء الثاني من مؤتمر الأمم المتحدة الخامس للبلدان الأقل نمواً الذي تستضيفه العاصمة القطرية الدوحة مطلع مارس المقبل.
وأوضح السفير القطري لدى الخرطوم محمد إبراهيم السادة في تصريح صحفي عقب تسليمه الدعوة لرئيس مجلس السيادة بمكتبه اليوم، أن اللقاء تناول العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها وتطويرها في كافة المجالات. وقال إنه نقل لرئيس مجلس السيادة الانتقالي تحيات الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر.

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس

[ad_2]

أكمل القراءة

ساخن

البرهان يمنح القاهرة الضوء الأخضر لتوضيح تفاصيل المبادرة المصرية للسودانيين

نشرت

في

المصدر: أخبار نافذة (نافذة نيوز)

الخرطوم: السودان الحرة

كشف السفير المصري بالخرطوم، هاني صلاح، تفاصيل لقاءه اليوم الثلاثاء، برئيس مجلس السيادة، الفريق أول عبد الفتاح البرهان.
وقال صلاح في تصريح عقب اللقاء، إنه ناقش مع رئيس مجلس السيادة، المبادرة المصرية، مشيرا إلى أنهم اتفقوا على أهمية توضيح عناصر المبادرة بصورة أكبر وأوسع للدوائر الرسمية والشعبية بالسودان.
وأكد البرهان، خلال اللقاء، متانة وأزلية العلاقات مع جمهورية مصر العربية وحرص السودان على تطويرها بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين. وأشار إلى حرص السودان على المضي قدماً في تنفيذ مشروعات الربط الكهربائي والسكة الحديد بين البلدين فضلاً عن تفعيل التجارة البينية.
وأوضح السفير المصري، أن اللقاء تناول أهمية الزيارات المتبادلة للمسؤولين بالبلدين بما يدفع العلاقات إلى آفاق أرحب. وقال إن اللقاء تطرق للمبادرة المصرية التي تهدف إلى تحقيق تسوية سياسية، وإنه تم الاتفاق على أهمية توضيح عناصر المبادرة بصورة أكبر وأوسع للدوائر الرسمية والشعبية.
ولفت السفير المصري إلى أن المبادرة المصرية تأتي في إطار الدور المصري الذي يهدف إلى تعزيز وحدة واستقرار السودان وتحقيق مصالحه وتسهيل الحوار السوداني السوداني. وأضاف السفير المصري “سنعمل خلال المرحلة القادمة على توضيح كافة جوانب المبادرة المصرية للتعرف على الهدف الحقيقي من ورائها”.

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس

[ad_2]

أكمل القراءة

ترنديج

Copyright © 2017 Sudan Hurra TV, powered by 0.